*~][If I was Happy…If I was Sad…If I was crying…I’ll still Zahra-sama][~*



 
 

ها أنا أقف عاجزة أمام حليلتي أتخبط جسدها بقلمي المتشرد لأشوه نقائها بننزواته المحرمة ..
فبعد هجراني الذي طال طويلآ ها أنا أعود لأستند على فواصل الكلمات ..
أتأمل حياتي التي أصبحت شبه خاوية من ذكراك ..
فملامحك الحزينة شارفت على الزوال من ذاكرتي .. فبعد فترة الإنقطاع الطويلة هذه ..
أصبحت أكره اللجوء الى الورق ..

فبعد انزواء كلماتي في زاوية النكران ها أنا اعود لأجدد عهدي بك عند بداية فصل الشتاء ..
التي كنت قد أجبرت نفسي على نسيانه .. لطالما قلت بأن عشقي هو عشق ذابل ..
يفتقر إلى كل صفات العشق .. إذ إنه ليس سوى كلمات نثرتها ذات يوم ..
وزعمت بأنها حقيقة .. ومع ذلك كنت أنكرها واهجرها في لحظة ..
لأعود وأدفن بقايها في يوم آخر .. فأصبحت انت مثلها ..
ولكني أصبحت أدفنك أكثر مما أذكرك فيها ..
فبعد نزواتي الكثيرة على جسد الصفحة المثقل بترهات عشقي التافهة ..
ها انا أعود لأقرّ مرة أخرى .. بأنني لازلت على ذكراك بالرغم من نسياني إياك ..

 

فأنا لازلت أتخبط الطرقات اجري خلف طيف عزف الحانك الحزينة ..
أمشي حافية القدمين على طريق وعرة وكاني عجوز تتكأ على عصا السنين ..
تتمايل مع هبوب الرياح …  آملة في رؤيتك على كرسي الآهات تنتظرني …
ولكن .. في نهاية المطاف .. أكون انا من تنتظرك على رصيف النسيان ..

 أنام الليل على طيف خيالك يجول في ذاكرتي ..
لأجلس وأنتبه بأنه ليس سوى وهم بنيته بإبتسامة باهتة ..
لربما أصبحت كلماتي ركيكة أكثر من ذي قبل .. ولكن ..
أتمنى منك المعذرة لأني قللت من مازولة مضاجعتها في ليل السهاد ..

فبعد تنهداتها تحت وطأة قلمي المتجبر عليها .. أخذت تبتعد عنه ناهرة إياه من لمس جسدها الطاهر …
تنتحب على عفتها المنتهكة .. تعاتبه على جرأته .. و ترتجيك لتعود إليها ولو للحظة ..
لترحم بحال حافية القدمين هذه التي أستندت على أسطرها ..
لربما لم تعتد على هذا الأسلوب من رجائي البالي .. ولكن …
مابيدي حيلة لأنني أشتاقك .. وَ أتمنى رؤية حزنك ..
 

لربما كنت قد خنتك أكثر من مرة .. وبعدها أتوارى خلف كلمات عابثة كهذه ..
لنعود بعدها بكلمات حزينة يتخللها صمتك المطبق .. فأنت لازلت انت وأنا لازلت انا ..
تلك العابثة التافهة التي تنتقل بين الكلمات ومن قلم إلى قلم .. ولكنها تظل على ذكراك ..
على ذكرى لمساتك القاسية تحت نظرات عينيك الحزينتين ..
فبعد ممارستنا للرذيلة على أوراق الصفحات .. وبعد تلحفنا بانفاس الكره بيننا ..
وبعد رسم لمسات اجسادنا .. نفترق بعدها .. لأعود أنا لأنتظرك في نفس اليوم من كل عام ..

ولكن هذه المرة أأتي إليك حافية القدمين منثورة الشعر مخنوقة النفس متلحفة بلباس البراءة الرذيء..

أتجول في الطرقات لعلي اراك ولو بالصدفة .. لن اتحدث معك .. لأن الكلام قد نفذ منا من قبل ..
فلآن ليس هناك سوى لقاء شبحينا على جسر "لربما" المنكسر ..
لأنني حتى ولو رأيتك لن أتجرأ على الاقتراب منك بعد ان خنت عهد صمتك ..
فأنا لم أعد أنزوي خلف زاوية الصمت .. كما كنت من ذي قبل ..

written by :Zahra-sama~

One thought on “*~][If I was Happy…If I was Sad…If I was crying…I’ll still Zahra-sama][~*

  1. احستني <—– ايام المدرسه هع
    كلام جميل وان شاء الله تستمر بالكتابه
    عاد جتني الغبنه من الصور بصيح وياهم😥

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s